90 ثانية يكشف السر الغامض لوفاة الفنان الراحل فايق عزب 

وفاة الفنان القدير فايق عزب بعد إصابته بالمارسا وفيروس كورونا

منصور أبو مجاهد 

عقب الإعلان عن وفاة الفنان القدير فايق عزب تدوال جمهوره أنباء عديدة عن إصابته بمرض غريب أدي لوفاته وآخرين أكدوا إصابته بفيروس كورونا.

وقد قام موقع ” 90 ثانية ” بالبحث عن مصدر رسمي يؤكد السبب الحقيقي لوفاة الفنان القدير فايق عزب الذي توفي اليوم الخميس، بعد أزمة صحية تعرض له عقب إعلان إصابته بمرض نادر وبعدها الإعلان عن إصابته بفيروس كورونا.

وقد أكد الفنان الدكتور أشرف زكى، نقيب المهن التمثيلية، وفاة الفنان فايق عزب صباح اليوم الخميس، بعد صراع مع المرض، وقد تم دفنه فى مقابر العائلة بمدينة الإسماعيلية بعد صلاة ظهر اليوم.

وأكدت مصادر فنية : أن الفنان فايق عزب أجرى عملية جراحية لتوسيع الحبل الشوكى بسبب سقوطه على رقبته تسببت في وقف حركة يده ورجله، وعقب العملية أصيب بالتهاب رئوى بكتيرى في الصدر، وأجرى تحليل لمعرفة نوع البكتيريا وظهرت أنها بكتيريا مارسا في الصدر فقط.

وكان فايق عزب يرقد فى المستشفى منذ شهر 15 يوم تقريباً، وأجرى العديد من التحاليل منها فيروس كورونا حتى ظهرت إيجابية إصابته بالفيروس.

وأكد نجل فايق عزب فى تصريحات له أنه والده يحتاج معاملة خاصة، وتم تخصيص غرفة بالعناية المركزة بالمستشفى، حيث إنه في نفس الدور بالمستشفى المتواجدة فيها الفنانة نشوى مصطفى.

وتتمثل أعراض الإصابة بالمارسا، بعدوى على سطح الجلد يصاحبها ألم شديد، وتورم واحمرار مليئة بالصديد، مع ارتفاع فى درجة حرارة الجسم، وخُراج يعالج بالجراحة وإلا تتسبب فى مشاكل بالقلب والرئة نتيجة لتراكم الصديد فى الجسم.

وفى حالة المضاعفات يتسببت فى مشاكل فى مجرى الدم والرئة، وضعف عضلة القلب والعظام والمفاصل، وللعلاج من المرض القاتل، يتم وضع المصابون فى الحجر الصحي، واتباع طرق الوقاية وهى نفسها المتعبة مع فيروس كورونا.

يذكر أن الفنان الراحل فايق عزب فهو من مواليد مدينة الإسماعيلية عام 1943، وكان رئيساً لفرقة التمثيل في مدرسته، قبل أن ينتقل إلى القاهرة لاستكمال رحلته الدراسية.

والتحق بكلية الآداب في جامعة القاهرة عام 1960، ونال كأس أفضل ممثل بالجامعة، وحقق احترافه الفني في مرحلة مبكرة، احترف الفن في مرحلة مبكرة، وبدأ مشواره من خلال السهرات التليفزيونية والمسلسلات الإذاعية، ومنها: «وطلع البدر، هجرة النور، هرقل في الحظيرة، مرة واحد صاحبنا، مشكلة خاصة جدا» وغيرها.

أول أعماله السينمائية وفقا لقاعدة بيانات السينما هو مدينة الصمت عام 1973، وعمل عقب ذلك بالكثير من المسلسلات والأفلام والمسرحيات من أهم الأفلام التي شارك فيها: «امرأة من زجاج، كتيبة الإعدام، كل هذا الحب، الوحوش الصغيرة، وتمت أقواله، حنفي الأبهة، ضد الحكومة، بخيت وعديلة، رسالة إلى الوالي، الواد محروس بتاع الوزير، أيام السادات، عسكر في المعسكر، غبي منه فيه، الباشا تلميذ، وش إجرام، كود 36، الجزيرة» وغيرها.

أثناء حوار تليفزيوني له، كشف فايق عزب عن علاقته بالشيخ محمد متولي الشعراوي، وإنه كان صديقا له، وكانت تجمعه به جلسات نقاشية عدة.

حينها قال: «الشعراوي الله يرحمه كان صديقي، وكنا بنقعد مع بعض باستمرار لإني كنت ساكن جنبه في آخر شارع فيصل، الشعراوي شبّه الفن ذات مرة بقوله الفن زي السكينة، ممكن تقطع به الخيار والسلطة، وممكن تذبح بيها.. عشان كده العيب مش في الفن».

ومن أهم المسلسلات التي شارك فيها: «النديم، الكعبة المشرفة، إنها مجنونة مجنونة، رأفت الهجان، ليالي الحلمية، عروس البحر، رياح الشرق، أوان الورد، العصيان، عبودة ماركة مسجلة، القاصرات، الأسطورة» وغيرها.

ومن أهم المسرحيات التي شارك فيها: «معروف الإسكافي، الزير سالم، رجل في القلعة، أنا والنظام وهواك» وغيرهاK آخر أعماله دور أسعد في مسلسل ولد الغلابة مع النجم أحمد السقا في رمضان 2019، ظهوره في مسلسل الضاهر، مع الفنان محمد فؤاد.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق